الجنائية الدولية: اتخاذ قرار بشأن دمشق مرتبط بمجلس الأمن - بالحُجَّة والدليل
الجنائية الدولية: اتخاذ قرار بشأن دمشق مرتبط بمجلس الأمن - بالحُجَّة والدليل

الجنائية الدولية: اتخاذ قرار بشأن دمشق مرتبط بمجلس الأمن القلم الحر، إشراقة جميلة في يوم جديد عبر موقعنا حيثٌ نحرص دائماً أن نقدم محتوي رائع من الأخبار الريادية المميزة ، نود أن تعجب زوارنا الكرام في الوطن العربي , وأخلاصاً منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الحقيقية بها بكامل الشفافية والمصداقيىة العالية عبر موقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية.

عبر موقع القلم الحر من قلب الحدث نتابع جميع الأخبار الحديثة ونقوم برصدها وتحليلها من اجل الريادة والحدث الخبري حيثُ عَرَّفَت فِي غُضُونٌ قليل المحكمة الجنائية الدولية، إن اتخاذ قرار بشأن دمشق مرتبط بإحالة مجلس الأمن الدولي المسألة إليها.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل مسئول في المحكمة، في تصريحات صحفية، إن الجنائية الدولية تشعر بالقلق إزاء ما يحدث في الدول كافة، مضيفاً أن قرارات المحكمة لا تكون سارية إلا على الدول الأعضاء

فيها، مشيراً إلى أن دمشق ليست طرفاً في المحكمة الجنائية. 

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل المسئول أن هناك حالات استثنائية قد تتدخل فيها الجنائية الدولية مثل ليبيا ودارفور، شرط تحويل مجلس الأمن المسألة إلى المحكمة الدولية.

وكانت قوات النظام السوري قد شنت أول أمس السبت هجوما على مدينة دوما بالغوطة الشرقية مستخدمة الغازات السامة، ما أودى بحياة 78 مدنيًا على الأقل، بينهم أطفال ونساء، وأصاب المئات، وفق الدفاع المدني السوري.

وكان تحقيق مشترك للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية قد خلص في عامي 2016 و2017 إلى أن قوات النظام استخدمت غازي الكلور والسارين مرارًا فِي غُضُون سَنَة 2011.

نواد أن نشكر كل من قرأ الخبر بعناية كبيرة وأحببنا أن نقرب وجهات النظر من اجل الريادة الحقيقية نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، الجنائية الدولية: اتخاذ قرار بشأن دمشق مرتبط بمجلس الأمن القلم الحر ، نتمني ان نكون قد أنالنا إعجابكم في كل مكان حيثٌ تم نقل الان خبر الجنائية الدولية: اتخاذ قرار بشأن دمشق مرتبط بمجلس الأمن عبر موقعنا القلم الحر ، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك وشير " عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية " نتمني مشاركة الخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

المصدر : الوفد