ألمانيا تتعاون مع فرنسا في تعزيز منطقة اليورو - بالحُجَّة والدليل
ألمانيا تتعاون مع فرنسا في تعزيز منطقة اليورو - بالحُجَّة والدليل

ألمانيا تتعاون مع فرنسا في تعزيز منطقة اليورو القلم الحر، إشراقة جميلة في يوم جديد عبر موقعنا حيثٌ نحرص دائماً أن نقدم محتوي رائع من الأخبار الريادية المميزة ، نود أن تعجب زوارنا الكرام في الوطن العربي , وأخلاصاً منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الحقيقية بها بكامل الشفافية والمصداقيىة العالية عبر موقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية.

عبر موقع القلم الحر من قلب الحدث نتابع جميع الأخبار الحديثة ونقوم برصدها وتحليلها من اجل الريادة والحدث الخبري حيثُ يعتزم المحافظون بزعامة المستشارة أنجيلا ميركل، والاشتراكيون الديمقراطيون «تعزيز» منطقة اليورو و«إصلاحها»، بالتعاون مع فرنسا لجعلها أقوى في وجه الأزمات، وفق نص الاتفاق الذي توصل إليه الطرفان لتشكيل حكومة في ألمانيا.
ذكرت الوثيقة التي تم التوصل إليها أَغْلِبُ مفاوضات استمرت أكثر من 24 ساعة في برلين: «نعتزم بالتعاون الوثيق مع فرنسا تعزيز منطقة اليورو بصورة مستديمة وإصلاحها» حتى تتمكن من «مقاومة الأزمات بصورة أفضل». إلا أن الوثيقة لا تتناول تفاصيل الاقتراحات التي قدمها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والتي نصت بصورة خاصة على استحداث ميزانية لمنطقة اليورو ومنصب وزير للمالية لدول الوحدة النقدية، بل حتى إنشاء برلمان خاص بها.
واكتفى التفاهم بالإشارة إلى أن الحكومة المقبلة «ستنظر» في مختلف الاقتراحات الصادرة عن ماكرون ورئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر. غير أنه ينص في المقابل على موافقة الطرفين على إنشاء صندوق نقد أوروبي ينبثق عن آلية الاستقرار الأوروبية، التي تشكلت لمساعدة الدول التي تواجه أزمات ديون.
وتِلْكَ الفكرة هي بالأساس مشروع ألماني دافع عنه وزير المالية فولفغانغ شويبله فِي غُضُون وَقْتُ طويلة. ويدعو هذا المشروع إلى تكليف صندوق النقد الأوروبي مهمة أحضار العجز في ميزانيات دول منطقة اليورو ليحل بذلك محل المفوضية الأوروبية، التي تتهم بالتساهل بهذا الصدد، ما يتباين مع الطرح الفرنسي.
كذلك علي الصورة الأخري يعتزم المحافظون والاشتراكيون الديمقراطيون في ألمانيا تقليل عدد طالبي اللجوء الذين يدخلون البلد إلى حوالى مئتي ألف في السنة، وفق نص الاتفاق الحكومي. وجاء في الوثيقة أن أرقام الهجرة (بما فيها لاجئو الحرب وأولئك المعنيون بلم شمل العائلات وإعادة التوزيع، وبعد حذف الذين يغادرون البلاد) لن تتخطى 180 ألفاً إلى 220 ألف شخص سنوياً. كذلك علي الصورة الأخري تم الاتفاق على تطبيق شروط جديدة لاستقبال اللاجئين.
من جانب آخر، عَرَّفَت فِي غُضُونٌ قليل وزارة الاقتصاد الألمانية في تقريرها الشهري إن نمو اقتصاد البلاد تباطأ على الأرجح في نهاية سَنَة 2017، لكن قوة الطلب والتوقعات الإيجابية للأعمال ترجح أن يإِسْتَأْنَفَ أكبر اقتصاد في أوروبا نموه القوي هذا العام.
وذكرت الوزارة أن «الاقتصاد الألماني يحقق صعوداً قوياً»، لكنها أضافت أنه «في نهاية سَنَة 2017 ضعفت المحركات الاقتصادية القوية على الأرجح قليلاً».(رويترز)

نواد أن نشكر كل من قرأ الخبر بعناية كبيرة وأحببنا أن نقرب وجهات النظر من اجل الريادة الحقيقية نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، ألمانيا تتعاون مع فرنسا في تعزيز منطقة اليورو القلم الحر ، نتمني ان نكون قد أنالنا إعجابكم في كل مكان حيثٌ تم نقل الان خبر ألمانيا تتعاون مع فرنسا في تعزيز منطقة اليورو عبر موقعنا القلم الحر ، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك وشير " عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية " نتمني مشاركة الخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

المصدر : الخليج