الاستشراق في القرون الوسطى - بالحُجَّة والدليل
الاستشراق في القرون الوسطى - بالحُجَّة والدليل

الاستشراق في القرون الوسطى القلم الحر، إشراقة جميلة في يوم جديد عبر موقعنا حيثٌ نحرص دائماً أن نقدم محتوي رائع من الأخبار الريادية المميزة ، نود أن تعجب زوارنا الكرام في الوطن العربي , وأخلاصاً منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الحقيقية بها بكامل الشفافية والمصداقيىة العالية عبر موقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية.

عبر موقع القلم الحر من قلب الحدث نتابع جميع الأخبار الحديثة ونقوم برصدها وتحليلها من اجل الريادة والحدث الخبري حيثُ في كتابه «الاستشراق والقرون الوسطى»، يهدف «جون م. غانم» إلى توضيح أن فكرة القرون الوسطى، كذلك علي الصورة الأخري تطورت من سياقها الابتدائي في الوعي التاريخي للغرب الأوروبي، هي جزء مما نسميه أزمة الهوية، وهي شعور عميق بالشك تجاه ماهية الغرب، وما يجب أن يكون عليه، إذ إن فكرة النقاء الأوروبي في العصور الوسطى، تتفاعل مع شعور بالقلق تجاه أصول أوروبا والغرب عموماً.
يرى غانم في الكتاب، الذي ترجمته إلى العربية عبلة عودة، أن تعريف الثقافة القروسطية، خاصة الأدب والفن المعماري فِي غُضُون بدايات تشكيل هذا التعريف في عصر النهضة، وصولاً إلى القرن العشرين، كان يتضمن دائماً فكرة الغرب، وبالتالي فكرة ما ليس بغربي، وهكذا فإن الطرح الذي يقدمه غانم يتضمن أن الماضي هو بلد آخر، انقطعت علاقتنا به في أَغْلِبُ النواحي.
يقول المؤلف: «تعد العصور الوسطى حالة بحثية صعبة لإعمال الأفكار التي نريد طرحها، وذلك لأن تِلْكَ الفترة أرض خصبة للعديد من النظريات والطروح الْمُتَنَوِّعَةُ، ما يجعلها تصنيفاً محدداً يمكن الغوص فيه، ويختلف عن جميع التصنيفات العشوائية الأخرى للماضي، غير أن «القروسطية» وهو المصطلح الذي سنستعمله لتأكيد التصنيف والفترة الزمنية تعد حالة بحثية صعبة كذلك بسبب تناولها كأحد المكونات المهمة لتعريف الذات».

نواد أن نشكر كل من قرأ الخبر بعناية كبيرة وأحببنا أن نقرب وجهات النظر من اجل الريادة الحقيقية نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، الاستشراق في القرون الوسطى القلم الحر ، نتمني ان نكون قد أنالنا إعجابكم في كل مكان حيثٌ تم نقل الان خبر الاستشراق في القرون الوسطى عبر موقعنا القلم الحر ، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك وشير " عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية " نتمني مشاركة الخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

المصدر : الخليج