2018.. آخر سَنَة صعب على التونسيين - بالحُجَّة والدليل
2018.. آخر سَنَة صعب على التونسيين - بالحُجَّة والدليل

2018.. آخر سَنَة صعب على التونسيين القلم الحر، إشراقة جميلة في يوم جديد عبر موقعنا حيثٌ نحرص دائماً أن نقدم محتوي رائع من الأخبار الريادية المميزة ، نود أن تعجب زوارنا الكرام في الوطن العربي , وأخلاصاً منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الحقيقية بها بكامل الشفافية والمصداقيىة العالية عبر موقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية.

تونس

عبر موقع القلم الحر من قلب الحدث نتابع جميع الأخبار الحديثة ونقوم برصدها وتحليلها من اجل الريادة والحدث الخبري حيثُ رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد

حجم الخط: A A A

رويترز

09 يناير 2018 - 12:25 م

أخبار متعلقة

#
#
#
#

عَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد ،اليوم الثلاثاء، إن الوضع الاقتصادي صعب ودقيق، لكن 2018، سيكون آخر سَنَة صعب على التونسيين، وذلك بعد ليلة من الاحتجاجات العنيفة التي قتل فيها أحد المحتجين.

وأبلغ الشاهد الصحفيين في تعليقات بثتها الإذاعة المحلية "الوضع الاقتصادي صعب، والناس يجب أن تفهم أن الوضع استثنائي وأن بلدهم يمر بصعوبات، ولكن نحن نرى أن 2018 ، سيكون آخر سَنَة صعب على التونسيين".

وسجل العجز التجاري للبلاد مستوى قياسيا مرتفعا في نهاية نوفمبر بوصوله إلى 5.82 مليار دولار وفقا لبيانات رسمية.

وذكر متعاملون أنه جرى تداول اليورو مقابل 3.011 دينار الإثنين لتواصل العملة التونسية هبوطها الحاد فِي غُضُون العام الماضي، إذ انخفضت في 2017 نحو 20.6فِي المائة أمام اليورو.وهبوط الدينار المستمر يزيد من مصاعب تونس الاقتصادية التي أجبرتها على رفع أسعار أَغْلِبُ السلع وفرض ضرائب جديدة ما أذكى مخاوف من انتشار احتجاجات في البلاد.


تونس

أخبار متعلقة

#
#
#
#

عَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد ،اليوم الثلاثاء، إن الوضع الاقتصادي صعب ودقيق، لكن 2018، سيكون آخر سَنَة صعب على التونسيين، وذلك بعد ليلة من الاحتجاجات العنيفة التي قتل فيها أحد المحتجين.

وأبلغ الشاهد الصحفيين في تعليقات بثتها الإذاعة المحلية "الوضع الاقتصادي صعب، والناس يجب أن تفهم أن الوضع استثنائي وأن بلدهم يمر بصعوبات، ولكن نحن نرى أن 2018 ، سيكون آخر سَنَة صعب على التونسيين".

وسجل العجز التجاري للبلاد مستوى قياسيا مرتفعا في نهاية نوفمبر بوصوله إلى 5.82 مليار دولار وفقا لبيانات رسمية.

وذكر متعاملون أنه جرى تداول اليورو مقابل 3.011 دينار الإثنين لتواصل العملة التونسية هبوطها الحاد فِي غُضُون العام الماضي، إذ انخفضت في 2017 نحو 20.6فِي المائة أمام اليورو.وهبوط الدينار المستمر يزيد من مصاعب تونس الاقتصادية التي أجبرتها على رفع أسعار أَغْلِبُ السلع وفرض ضرائب جديدة ما أذكى مخاوف من انتشار احتجاجات في البلاد.

نواد أن نشكر كل من قرأ الخبر بعناية كبيرة وأحببنا أن نقرب وجهات النظر من اجل الريادة الحقيقية نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، 2018.. آخر سَنَة صعب على التونسيين القلم الحر ، نتمني ان نكون قد أنالنا إعجابكم في كل مكان حيثٌ تم نقل الان خبر 2018.. آخر سَنَة صعب على التونسيين عبر موقعنا القلم الحر ، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك وشير " عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية " نتمني مشاركة الخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

المصدر : المصريون