مُبَاغَتَة.. السودان عرض «سواكن» على الإمارات قبل انقرة - بالحُجَّة والدليل
مُبَاغَتَة.. السودان عرض «سواكن» على الإمارات قبل انقرة - بالحُجَّة والدليل

مُبَاغَتَة.. السودان عرض «سواكن» على الإمارات قبل انقرة

القلم الحر، إشراقة جميلة في يوم جديد عبر موقعنا حيثٌ نحرص دائماً أن نقدم محتوي رائع من الأخبار الريادية المميزة ، نود أن تعجب زوارنا الكرام في الوطن العربي , وأخلاصاً منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الحقيقية بها بكامل الشفافية والمصداقيىة العالية عبر موقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية.

عبر موقع القلم الحر من قلب الحدث نتابع جميع الأخبار الحديثة ونقوم برصدها وتحليلها من اجل الريادة والحدث الخبري حيثُ عَرَضَ فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية وزير السياحة السودانى، محمد أبوزيد مصطفى، أن بلاده عرضت على الشارقة بدولة الإمارات مشروع إقامة مدينة سياحية فى جزيرة سواكن قبل انقرة حسبما أفادت وكالة «الأناضول».

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل «مصطفى» إن الخرطوم عرضت، قبل سنوات، مشروع إقامة المدينة السياحية فى سواكن على حاكم إمارة الشارقة سلطان بن محمد القاسمى، لما هو معروف عنه من ولع بالثقافة والتراث، وبالفعل اهتم بهذا الشأن، وأجرت إمارة الشارقة بحوثًا ودراسات جدوى، لكن دون تقدم بعدها»

وأشار وزير السياحة السودانى إلى أن الخرطوم تحاول فِي غُضُون سنوات تسويق مشروع المدينة السياحية فى منطقة سواكن، التى تعد بكاملها منطقة تاريخية أثرية.

وكشف عن أن السودان عرض المشروع على الْكَثِيرُونَ من الدول والجهات الاستثمارية الخاصة، لما يمكن أن تدره من عائد، كمورد اقتصادى كبير للبلاد.

يذكر أن الرئيس التركى رجب طيب أردوغان كان قد عَرَضَ فِي غُضُونٌ وقت قليل للغاية أَثْناء زيارته إلى الخرطوم نهاية الشهر الماضى أن السودان وافق على أن تتولى انقرة إعادة تأهيل جريرة سواكن وإدارتها لفترة غير محددة، ما أثار جدلًا واسعًا وجد صدى قويًا فى وسائل الإعلام.

نواد أن نشكر كل من قرأ الخبر بعناية كبيرة وأحببنا أن نقرب وجهات النظر من اجل الريادة الحقيقية نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ،

مُبَاغَتَة.. السودان عرض «سواكن» على الإمارات قبل انقرة

القلم الحر ، نتمني ان نكون قد أنالنا إعجابكم في كل مكان حيثٌ تم نقل الان خبر

مُبَاغَتَة.. السودان عرض «سواكن» على الإمارات قبل انقرة

عبر موقعنا صحيفة النصر ، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك وشير " عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية " نتمني مشاركة الخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

المصدر : الدستور