مسؤول حكومي: مجلس النواب يقوم بالتحضير لأولى جلساته في عدن مطلع فبراير القادم - بالحُجَّة والدليل
مسؤول حكومي: مجلس النواب يقوم بالتحضير لأولى جلساته في عدن مطلع فبراير القادم - بالحُجَّة والدليل

مسؤول حكومي: مجلس النواب يقوم بالتحضير لأولى جلساته في عدن مطلع فبراير القادم

القلم الحر، إشراقة جميلة في يوم جديد عبر موقعنا حيثٌ نحرص دائماً أن نقدم محتوي رائع من الأخبار الريادية المميزة ، نود أن تعجب زوارنا الكرام في الوطن العربي , وأخلاصاً منا ايضآ علي تقديم الاخبار من المصادر الحقيقية بها بكامل الشفافية والمصداقيىة العالية عبر موقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية.

عبر موقع القلم الحر من قلب الحدث نتابع جميع الأخبار الحديثة ونقوم برصدها وتحليلها من اجل الريادة والحدث الخبري حيثُ كتب : حضارم نت - متابعات 09/01/2018 06:25:34

كشف مسؤول يمني رفيع، أن الحكومة الشرعية تستعد لعقد أولى جلسات مجلس النواب في العاصمة المؤقتة للبلاد عدن مطلع فبراير (شباط) المقبل، بعد أن نجحت في استقطاب الشريحة الكبرى من ممثلي حزب «المؤتمر الشعبي» في أعقاب مصرع الرئيس السابق علي عبد الله صالح، ليكتمل بذلك مع باقي الأحزاب النصاب القانوني لعقد الجلسة.

ومن المقرر، ألا يكون هناك جدول أعمال للجلسة الأولى لمجلس النواب، وأنها ستكون بمثابة تحديد مواعيد لعقد الجلسات، تمهيداً لمناقشة الحكومة الشرعية في عدد من الملفات الرئيسية، ومنها برنامج الحكومة وموازنتها المالية في الجلسات المقبلة.

وعَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل محمد الشدادي نائب رئيس مجلس النواب اليمني لـ«الشرق الأوسط»، إن «الحكومة تتحرك بِصُورَةِ متسارع لعقد أول جلسة لمجلس النواب في فبراير المقبل، بعد أن أصبح غالبية النواب جاهزين للحضور، وتحديداً القادمين من المناطق المحررة الذين يمكن نقلهم بِصُورَةِ سريع». وأضاف أن الجلسة الأولى لن يكون لها جدول أعمال كي لا تخالف قانون المجلس، لافتاً إلى الأعضاء سيناقشون مواضيع عاجلة وترتيبات لما بعد الجلسة الأولى. وأوضح أن النصاب القانوني قد اكتمل بمشاركة 135 عضو من النوابً في الجلسة الأولى المزمع عقدها، متوقعاً أن يزيد عدد جَمِيعَ الاعضاء فِي المجلس أَثْناء الأيام المقبلة تدريجياً مع خروج من تبقى من النواب المحتجزين في صنعاء وعدد من المديريات التي تقع تحت سيطرة الميليشيات.

وذكر أن مجلس النواب اليمني خاطب البرلمان الدولي للنظر في واقع النواب اليمنيين المقدر عددهم بـ40 عضو من النوابً موجودين في صنعاء وحجة وريمة، وما يلاقونه من قمع وتنكيل على يد الميليشيات، خصوصاً أن جميع هؤلاء النواب ممثلون لحزب «المؤتمر الشعبي» ولم يتمكنوا من الخروج، في حين أن 3 نواب مختطفين لا تعرف أماكنهم.

وتطرق إلى أن البرلمان الدولي استنكر تِلْكَ الأعمال وما يحدث للأعضاء في مجلس النواب اليمني، موضحاً أن تِلْكَ الخطوة مهمة لكشف زيف الشعارات التي كانت تطلقها الميليشيات قبل مصرع صالح، وهذا ما دفع بكثير من جَمِيعَ الاعضاء فِي الحزب للخروج من هذا الحلف والانضمام للشرعية.

ورَسَّخَ الشدادي أن العمل جارٍ لإخراج النواب الأربعين الذين تحتجزهم الميليشيات، ويشكلون الورقة الأخيرة لمحاولة إثبات وجودهم سياسياً، خصوصاً أن الميليشيات سعت أَثْناء الأيام السَّابِقَةُ لعقد جلسة مخالفة لنظام المجلس بمن تبقى في صنعاء، إلا أن النواب رفضوا الانصياع لهذه الدعوات رغم التهديدات.

إلى ذلك، عَرَّفَ فِي غُضُونٌ قليل مفضل غالب، النائب اليمني لـ«الشرق الأوسط»، إن مجلس النواب والحكومة يتابعان الترتيبات كافة لعقد الجلسة الأولى لمجلس النواب الذي تأخر كثيراً عن أداء دوره، مشيراً إلى أن تواصلاً جرى مع نائب الرئيس أَثْناء الأيام السَّابِقَةُ. ورَسَّخَ أن رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي وباقي المسؤولين في الدولة ساعون لاستكمال الترتيبات لانعقاد جلسات مجلس النواب، الذي يجب أن يكون حاضراً في المرحلة المقبلة لإكمال مسيرة البناء والمراقبة. وأضاف أن كثيراً من جَمِيعَ الاعضاء فِي حزب «المؤتمر الشعبي» الذين كانوا مترددين في الانضمام إلى الشرعية قبل مصرع الرئيس السابق، يتحركون اليوم، وخرج بعضهم إلى مأرب والمناطق المحررة هرباً من بطش الميليشيات، وأعلنوا انضمامهم للحكومة الشرعية. وشدد على عدم وجود أي مشكلة لعقد الجلسة في ظل توفر عدد كبير من النواب الجاهزين للحضور في أي مدينة تحت سيطرة الحكومة وفقاً للقانون الذي يجيز للمجلس عقد الجلسة في أي مدينة.

ولفت إلى أن غالبية نواب المجلس كانوا مع الحكومة، وأبدوا فِي غُضُون الاجتماع الأول الذي عقد في جدة للتشاور رغبتهم في الانضمام وحالت بينهم الظروف الأمنية وما تمارسه الميليشيات، مشيراً إلى أن عقد المجلس سيكون مهماً في تِلْكَ المرحلة لتسيير الأعمال ودعم الحكومة التي تقوم بمهام كثيرة لاستعادة البلاد من قبضة الميليشيات.

التعليقات

نواد أن نشكر كل من قرأ الخبر بعناية كبيرة وأحببنا أن نقرب وجهات النظر من اجل الريادة الحقيقية نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ،

مسؤول حكومي: مجلس النواب يقوم بالتحضير لأولى جلساته في عدن مطلع فبراير القادم

القلم الحر ، نتمني ان نكون قد أنالنا إعجابكم في كل مكان حيثٌ تم نقل الان خبر

مسؤول حكومي: مجلس النواب يقوم بالتحضير لأولى جلساته في عدن مطلع فبراير القادم

عبر موقعنا صحيفة النصر ، لاتنسوا متابعينا عمل "لايك وشير " عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا "القلم الحر - الريادي الأول في المنطقة العربية " نتمني مشاركة الخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي..

المصدر : حضارم نت